تحميل الأعمال الكاملة لمى زيادة,جميع كتب مى زيادة pdf نسخ أصلية

♪♫.. الادارة..♫♪
avatar
رسالة sms : سيرى ببطئ ياحياة
لكى أراك بكامل النقصان حولى
كم نسيتك فى خضمك
باحثا عنى وعنك
وكلما أدركت سرا منك
قلت بقسوة
مأجهلك!!!!
ذكر
عدد المساهمات : 10366
الاٍقامة : وراء الأفق حيث لاشئ سواى وحبيبتى
العمل : مهندس
نوسا البحر :
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
2012-02-21, 6:33 am
كل الأعمال المتوفرة للأديبة مي زيادة


تراءت أمامي جملة موجعة كتبتها مى بخط يدها قبل الرحيل: أتمنى أن يأتي بعدي من ينصفني!
زمن ميّ هو ذلك الزمن الجميل .. وكانت هي زهرة هذا الزمان .. والمرأة الوحيدة التي تألقت وتفردت وسط باقة من العمالقة الرجال في عصر لم يكن مسموحا للمرأة بأن تخرج للحياة العامة. ولم يكن متاحاً لها أن تلتقي بالرجال في ندوات ثقافية أو ملتقيات أدبية.كانت ميّ ظاهرة أدبية.. ثقافية .. أنثوية وكان قدرها أن تصاحب الوحدة منذ طفولتها المبكرة .. ثم في نهايات أيامها المأساوية . وبينهما عاشت سنوات المجد والشهرة والتألق والنجاح .. سنوات عاشت فيها تحت الأضواء والناس من حولها . ورغم كل هذا كانت تعيش وحدة من نوع آخر .. وفراغ نفسي وعاطفي وروحي شديد القسوة.ولدت ميّ أو ماري إلياس زيادة وهذا هو اسمها الحقيقي في مدينة الناصرة بفلسطين عام 1886 لأب لبناني ماروني وأم فلسطينية أرثوذكسية .. وقضت سنوات عمرها الأولى في مدارس داخلية في لبنان , ثم نزحت مع والدها ووالدتها إلى مصر في عام 1908 .. كان عمرها اثنين وعشرين عاماً .. فتاة في ريعان الشباب .. وظلت في مصر – التي كانت تعتبرها وطنها الأساسي- حتى توفيت في 18 اكتوبر عام 1941 .لن أحدثكم عن غصة مي وشعورها بعدم انتمائها إلى إي بلد من البلدان الثلاثة لبنان فلسطين مصر ، ولا عن قدومها مع والدها إلى مصر التي احتضنت نبوغها الفكري حيث أصبح ظاهر أدبية يجتمع حولها كبار الأدباء في صالون مي الأدبي ، أو عن قصة الحب الغريبة العجيبة التي لم يعشها في هذا الكون ربما سوى مي و جبران والتي استمرت لمدة تسعة عشر عاما من الحب والعذاب ،الإشتياق والحرمان...اللقاء والفراق.. فقط على الورق ،ولا عن مواقف هؤلاء الرجال الذين لم ينصفوها ولم يعرفوها من الداخل .. فقد انبهروا بسحرها الخاص ونسوا الإنسانة والمبدعة ، سأتحدث عن المؤامرة التي وقعت مي في شباكها وكانت السبب في مأساتها ،الفصل الأخير في حياة مي كان حافلاً بالمواجع والمفاجآت ! بدأ بفقد الأحباب واحداً تلو الآخر .. والدها عام 1929 . جبران عام 1931 . ثم والدتها عام 1932 . وعاشت مي صقيع الوحدة .. وبرودة هذا الفراغ الهائل .. مدينة الكتب تتمني لكم قراءة طيبة

مصـدر النـــبذة : لوليتا سافيتا
حــجم المــلف : 20.8 MB
صيـغة المــلف : PDF
عدد الصفحات :
لـــغة الكـــتاب : اللغة العربية

كلمة السر : books city


باللغة العربية :


==============
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
==============

_________________


حسن بلم
₪ عفريت لسة جديد ₪
avatar
رسالة sms : منك الجمال ومنى الحب يانوسافعللى القلب اٍن القلب قد يئسا(ضع كلمتك هنافقط احذف بيت الشعروضع كلمتك
ذكر
عدد المساهمات : 2
نوسا البحر :
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
2014-03-21, 6:01 am
شكرا

تحميل الأعمال الكاملة لمى زيادة,جميع كتب مى زيادة pdf نسخ أصلية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

صفحة 1 من اصل 1
نوسا البحر :: فوضى الحواس(منتديات ثقافيه) :: المكتبة الشاملة

حفظ البيانات | نسيت كلمة السر؟

هوانم نوسا | عفاريت نوسا البحر google+ | عفاريت نوسا | مجلة الصور | مجلة عفاريت