ايروتيكا الجسد ومضات شعرية لأسعد الجبورى

♪♫.. الادارة..♫♪
avatar
رسالة sms : سيرى ببطئ ياحياة
لكى أراك بكامل النقصان حولى
كم نسيتك فى خضمك
باحثا عنى وعنك
وكلما أدركت سرا منك
قلت بقسوة
مأجهلك!!!!
ذكر
عدد المساهمات : 10411
الاٍقامة : وراء الأفق حيث لاشئ سواى وحبيبتى
العمل : مهندس
نوسا البحر :
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
2016-05-26, 10:58 pm
#ايروتيكا

الغزلُ بنك الجنس /
الجنس أولُ نقطة في كيمياء الجسد /
الايروتيكا شريحة أكثر تعقيداً من الاليكترونيات /
الرجالُ دواجنُ النساء /
الجنس تظاهرة شعراء في أزقة جسد /
الجنس قراءة للحم  لا حراثة فيه /
ليس الجنس غير حفلة سحر فيما وراء العظام /
في اثناء الجنس، تتخبط جداول الضرب حتى تساقط الأرقام /
الجنسُ منفضةُ لحوم /
المرأة والرجل جنسان يتصارعان في حوض الحب /
الجنس مصارعة ضد الذبول /
ليس في الجنس من ديك دائم /
الجنس مدرسة للابتكار /
ربما لا يكتمل الطغيان إلا في الجنس /
الجنس تحت الماء طوفان في الشهوة /
الرغبات حروف جر الجنس /
لا تخمد نار الوحش إلا بنار الجنس /
اللذة موقد في نهاية الروح /
القبلة مقدمة القارب الجنسي /
ما أن تتشاغف الأجساد، حتى تخمر النار في القضيب والتنور /
العاشف ليس إلا ندبة جنس بعد اللثم /
الحب رنينٌ مغناطيسي. والجنسُ تنزيلٌ في صخور المسلات /
الجنس مفكرةُ الأسلاف الطينية /
العيون منافض لرماد أجساد ما قبل الجنس وبعده /
الحالم بالجنس كالحالم بالماء /
الجنس قبةٌ مزخرفةٌ بالهذيان /
في الجنس، لا أمل للسلاحف بالحياة /
ما أشبه الحب العذري بالديناصورات /
الجنس السلم الموسيقي للايروتيكا /
الجنس مسمار جحا في جدار الجسد /
من طائرات الجنس العمودية: الفياغرا /
ما كل ذكورة حصاة لتحريك المياه الراكدة في النساء /
عادة ما يسقط الجنس الببغاوي مجمداً في القفص /
الجنس كتابٌ أوراقه النساء وغلافه الجوكر /
ليس الجنس إلا فضاء. ليس الجنس إلا كهف الأبد /
الايروتيكا في أعماق الجسد أشد تعقيداً من البترول تحت الأرض /
الجنس ناظر مدرسة الجمال للأبد /
للجنس أصابع تقرأ في مخطوطات الأرواح /
وما الرجالُ إلا ألسنة كلاب في يوم الجنس العظيم /
هل العسل من مشتقات الجنس /
اللبيدو إعصار عادةً ما يتكسر بين الفخذين /
ما من عاشق تنازل عن مراهقة وأستمر /
الجنس ساعةٌ لطرب العقارب /
الايروتيكا محارةٌ تتصارعُ في داخلها السلالات على مفاتيح الوجود /
المحبُ نسخةٌ محفوفة بالمخاطر /
أفواه العشاق ترعٌ شهوانية قبل الكلام وبعده /
الجنس أقدم جسور التاريخ البشري الحيواني الزراعي /
في الجنس خطان يلتقيان في ذروة الرماد /
عبر أسلاك الجنس، تتحول الصرخات لتنهدات حمراء /
السرير مركبٌ يعوم بقوة النار الشهوانية /
الجنس في الغابات، قراءةٌ في معجم /
ليس الجنس إلا استغاثة لاليكترونيات الأجساد /
من منتجات الجنس: العسلُ والهلاك /
الجنسُ فناءٌ متبادلٌ /
لا تخلد المرأة للراحة إلا بعد أن تخلع عن الثعبان ثوبه /
كم من قرصنة تحدث في الجنس؟ /
هل الجنس هاوية لدفن الأعضاء /
لا تعمل ساعة الجنس إلا بالخمر والديناميت /
كأن الجنس سلّم موسيقي، عازفهُ ثور ومستخدم أنغامه الديناصور /
اللبيدو تخومٌ الجنس الغائمة /
تلابس اللحوم في العاشقين، اطفاءٌ للغراموابتعاد عن الهلاك /
الايروتيكا أبدية الخلق /
القبلة أول طلقة في انقلاب الحواسّ /
الشذوذ الجنسي رمل لمسيرة مراكب تسير بالمقلوب /
تتكاثر  أفران المرأة بالمداعبات سعيراً، ويتكاثر الرجل بالتفكيك حتى حدود البخار /
الجنس محاكاة للآخر ومحو له /
البورنوية تهديم لصوفية الجسد /
احتضان النهد بباطن اليد، أول خطوة في الملابسة /
الاغتصاب الجنسي مفتاح في النار /
في بكاء العاشق، فيضه المنوّي /
ترتفعُ بالجنس الكلاسين رايات استسلام /
الحب العذري سماد لقتل تربة الجسد /
الجنس دون قُبل، رحلة في الطين /
الجنس سبرٌ لا قراءة لخريطة الحواس /
الحب كلب نابح. فيما الجنس فراشة /
العاهرة موقد حطب للمرضى /
كل شهوة دبابة على باب العقل، عدا شهوات الجنس فهي في عملها تشبه قاذفات القنابل /
ليس كل حب يستمر نموه بأمطار الجنس /
للجنس عقل يعيشُ بين عقارب الساعات /
الحب قارب لا يصل إلا بمياه الشهوات /
الجنسُ مقدمة الحرية وفهرس تاريخها غير المتنازع عليها /
هل الجنس بالفياغرا كالنكاح بالمراسلة /
المرأة الجنسية لبوةٌ في مرآب الرجل /
الجنس لقطةٌ بالسليقة /
ليس أعظم من انفراد الأصابع بالأجساد /
الناكح والمنكوح طاحون مشترك لإنتاج غبار الطلع /
العون ملاجي لحفظ قطع الغيار الجنسية /
العراة بساتين لشيخوخة الشهوات /
المثليون خرابٌ في الجنس، وتجفيفٌ لطبيعة التاريخ  العاطفي /
المخلوقات الشبقة آبارُ غاز على الطريق /
الكتابة في الشهوة، تنجيمٌ في الأنفس البعيدة /
الأنثى التي تخلد للجنس قطةً، لا نفع من مخالبها في معارك المصير المشترك /
وحده الحبّ.. تلك الشجرة التي تنمو بين طبقات النار /
المرأة العظيمة رمال متحركة تحت أقدام الرجال /
لا يتضخم تاريخ المرأة إلا بالقبل /
كيف صار الجنس منشأ كل اهتزاز /
البراكين من التعابير الجنسية للأرض /
الجنس في الحمام يعلم الطيور الفسق /
كلما كان الفرجُ ضيقاً، كلما توسعت رقعة الانتصارات /
الجنسُ في الليل طربٌ. وطقطوقةٌ في النهار /
البورنو سباحةٌ في مستنقع. فيما الايروتيكا ساونا بالمطر الاستوائي وتحت الشمس /
العاشق الفاسقُ رادارٌ يثرثر ناراً في اللحوم /
ليست الذكورة كل تاريخ الجنس /
هل المرأة الحديدية في الجنس، ورقة في مهب السرير /
اللمسة أولى كاميرات الجنس في الأجساد /
ليس أشد خطرا على الجسد من الجنس السلفي /
اللثمةُ صرخةٌ تشقُ وادي النساء /
ما من حركة شهوانية، إلا وتبدأ من باطن الكف /
المرأة فرنٌ لا يطفئ شغفهُ /
البورنو كراج لتجميع الأعضاء /
الرغبات على تلال القلب، حطبٌ جاهزٌ للاستعمال /
التحريق التحريق. حتى سقوط الفنار في فتحة المرفأ /
ليس الجنس غير معانقة في العدم /
لا عاشق قليل الاحتضان /
من آداب النكاح: العري والامتصاص /
الجنسُ في السرّ، عصابة عاطفية /
الكوندوم طوقُ نجاة التائهين جنسياً /
الماء الجنسي خلاصةُ المعادن كلها /
الجنس في البغاء ضرب في ميت /
الرجالُ بطارياتٌ لا تشرج بغير النساء /
وفي الجنس أسرار تموت مع الأجساد /
اكتمني حباً. تدوم نشوتي /
الجنس الحرام أوبرا ضالة /
النكاح العابر دون كوندوم، سرير في مستشفى /
غياب الحب هدرٌ لمخيلة العاشق /
وغياب الجنس، إبطال لمقاومة التصحر في الأرواح /
الجنس نارٌ لا يطلب منه إلا الشفاء /
الإيروتيكا فيضانٌ المحب بالمحبوب /
الشهوة في الجسم، كدوران الماء في الطبيعة /
الأعضاء الجنسية مناطق نفوذ في العاشقين /
ليس كل حب جنحة جنسية /
تستعين المخلوقات بدهر الجنس منعاً للانقراض /
الفتنة أنفلونزا الشاعر قبل الجنس وبعده /
الرجل ورقٌ جنسي /
الجنس زوبعة في جسد /
النكاح في الحيوانات عيدٌ في عزاء /
القبلة حمام شمسي /
كل الأسلحة للقتل. عدا المسدس الجنسي، فهو يحيي الخلايا الميتة /
المثليون أمثلةُ اللا معنى /
الوجبة السريعة في الجنس همبرغر نيئ /
من مولدات الكهرباء: الشلالات والجنس واليورانيوم /
غيبوبة المرأة في الحضن، شطح /
لا تتحمل الأرض رجلاً يسقطُ في رغبة /
هل المثلية نتاج البطش /
الروح مثل تفاحة نيوتن. تسقط في حضن المرأة بالجاذبية /
الرجالُ ثقوبٌ سريّة تمتلئ بأقوام من النسوة /
الأصابع مجساتٌ لسبر مقاطعات الأجساد الجنسية /
الشهواتُ أيضاً، تمشَطُ أرضها بالقنابل، تلافياً للقحط /
الجنسي الأعمى: ذئبٌ يفكر بلحم الجميع /
لا فرق بين امرأة وأخرى إلا بماكياج الحواسّ /
الحب سوقٌ للتبادل الجنسي /
أولى قنابل الجسد الحسيّة: اللمسات /
في الأجساد الشبقة، تسرحُ حيوانات الشغف /
للجنس أفكار الرقص الزنجي /
اللسان في الجنس عضو ثالث /
في العادة السرية، يُطبع الجنس طباعة الكتب /
العادة السرية اقتباس جنسي لجسد الآخر /
ما كل رجل بفاعل في لائحة الإعراب الجنسي /
أشد ما في النساء هلاكاً النهود الرعوية /
العيون قوارير لعطور الشهوة /
المرأة الباردة رجلٌ ميت /
القبلُ مدارسٌ لتعليم الصمت /
النكاح في العتمة مصباح /
كأن الجنس يخبئ عواصفه في الرُكب /
من مغاسل الشعوب: المال والجنس والغوغاء /
الايروتيكا رمال النفس المتحركة /
ما أن يفرد الجنسُ أجنحته على النصوص، حتى تمتلئ الكتابةُ بالأصفار العظيمة /
الجنس المثلي وأدٌ للمشاهاة /
ولا أشد فتكاً بالحب من تجنيس الجنس /
من الحركات الجنسية، أنفاس الأصابع ونصوص السرير /
ليس كل جمال ملجأ جنسي /
الايروتيكا تفكيك لكاميرات الجسد الدقيقة /
لا تصلح المرأة جنسياً دون خيال /
بعض النساء في الفراش جراد /
الحب زجاج لا يقاوم الكسر /
الرجال على صدور الشبقات جبال فارغة /
إثارة الثعابين ولا إثارة النساء /
وحدها الباهئم تؤمن إن لا دبلوماسية في السلك الجنسي /
هل في الجنس غير تغريد الحواسّ /
عندما يفقد الجنس بلاغته، يصبح نوماً في الطين /
أقدم إمبراطوريات الجنس: ما وراء الحجاب /
المرأة عند العرب دولةٌ للاستعمالات الشهوانية فقط /
الجنس مجموعةُ ذئاب الجسد الجميلة /
أهم مصادر الانبعاث الكهربائي: النهود /
الأزياء أغلفةٌ.. وبها تقاس درجات حرارة النساء /
السيقان مرآة الجنس العاكسة /
ليس البطل الجنسي مفتاحاً فقط /
التعري قطعة قطعة تحريض لجمع شمل الحواس في نقطة واحدة /
الجنس الماكر محراثٌ في الكتابة الفاتنة الشاقة /
الاحتكاك بالنهود دراما /
الحب أول خطوة على طريق الحرير /
الشبق قفصُ أرانب /
أقدام النساء المرفوعة على الأكتاف، مداخنٌ لبخار التنهدات /
كأن النساء منازل على عظام الرجال /
ليلة الخميس اضطهاد شرعي /
رجال ليلة الخميس شركاء في جرائم الجنس /
النهدُ ساعة لمواقيت الايروتيكا /
لا تعرف النهود الحياد /
النهد كبش فداء الجنس /
الفم في الذروة معتقل غوانتانمو /
حضن العاشق قلبهُ /
في الصوفية الجنسية، ترفرفُ أعمدةُاللحم الملتهبة فقط /
الجن في الكائن مقعدٌ /
ما بين البورنو والايروتيكا شعرةُ خنزير… /

_________________


حسن بلم

ايروتيكا الجسد ومضات شعرية لأسعد الجبورى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

صفحة 1 من اصل 1
نوسا البحر :: فوضى الحواس(منتديات ثقافيه) :: مرتفعات أو سوناتا الكلام

حفظ البيانات | نسيت كلمة السر؟

هوانم نوسا | عفاريت نوسا البحر google+ | عفاريت نوسا | مجلة الصور | مجلة عفاريت