تحميل رواية Adultery الزانية لباولو كويلهو نسخة أصلية ومترجمة pdf

♪♫.. الادارة..♫♪
avatar
رسالة sms : سيرى ببطئ ياحياة
لكى أراك بكامل النقصان حولى
كم نسيتك فى خضمك
باحثا عنى وعنك
وكلما أدركت سرا منك
قلت بقسوة
مأجهلك!!!!
ذكر
عدد المساهمات : 10366
الاٍقامة : وراء الأفق حيث لاشئ سواى وحبيبتى
العمل : مهندس
نوسا البحر :
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
2014-12-17, 4:20 pm

Adultery pdf
by Paulo Coelho
تحميل رواية الزانية - باولو كويلو pdf
The thought-provoking new novel from the international bestselling author whose words change lives.

Linda knows she's lucky.

Yet every morning when she opens her eyes to a so-called new day, she feels like closing them again.

Her friends recommend medication.

But Linda wants to feel more, not less.

And so she embarks on an adventure as unexpected as it is daring, and which reawakens a side of her that she - respectable wife, loving mother, ambitious journalist - thought had disappeared.

Even she can't predict what will happen next.




الزانية - باولو كويلو تعي ليندا تمامًا أن حياتها مثالية. تشغل وظيفة رائعة، ولها زوجٌ وسيمٌ متيّمٌ بها وطفلان جميلان. تثير رغبة الرجال وحسد النساء. لكن على الرغم من هذا، يلفّها ضجرٌ لا يوصف، وتشعر أنها على شفير الهاويةّ. فجأةً، ووسطَ كل هذا الضياع والضجيج، يعترض حياتها حبيبها السابق، وقد أصبح سياسياً مرموقاً. فتخوض معه تجربةً حميمةً وغريبةً، مُجسِّدةً ما كانت تحرّمه حتى مع زوجها؛ تجربة تقلب المعادلات المألوفة، وتقودها إلى عالمٍ آخر. وبلمسة ساحرٍ تعيد الأمور إلى موقعها الصحيح. تنتفض، وبشجاعة فائقة تواجه ما ارتكبته، لتكتشف في النهاية أن “الحب يجترح المعجزات، ويغيّر معالم الأرض والروح”. فما هو الحبّ الحقيقي؟ وما هي السعادة؟ وهل يتحوَّل الضمير جلّادًاً؟ أسئلة كثيرة تطرحها ليندا بطلة رواية پاولو كويلو الجديدة “الزانية”، تاركةً لنا عناء اكتشاف أجوبتها تحميل الرواية من هنا

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


رواية "الزانية" لـ باولو كويلو

نجح باولو كويلو، كالعادة، في الدخول لأعماق النفس البشرية وتناولها بمشرط الجراح من خلال قلم الأديب "البصار"، فكتب عن أرواح البشر قبل أن يكتب عن أجسادهم، وأخذنا في رحلة داخل أنفسنا من خلال روايته الجديدة "الزانية"، والذي لا يعتبر عنوانها الترجمة الحرفية لاسم الكتاب "الزنا"، إلا أن دار النشر العربية غيرته بالاتفاق مع الأديب العالمي.

"أنت لا تختار حياتك، بل هي تختارك.. لا جدوى من سؤالك لم خصصت لك الحياة أفراحًا أو أتراحًا معينة، عليك أن تتقبلها وتمضي"، استطاع كويلو من خلال الرواية أن يتناول جزءًا حساسًا في النفس البشرية ويطرح السؤال المحير "عن ماذا يبحث الإنسان؟".

فمهما أمتلك الإنسان يشعر دائمًا أن هناك شيء مهم مفقود، وهو ما جسده في حكاية بطلة الرواية "ليندا"، الشابة التي تعيش في جنيف وتمتلك منزلًا جميلًا وزوجًا محبًا، وطفلين أشبه بالملائكة، وعملًا دائمًا ما تقول عنه أنه رائع، لأنه حقق لها طموحها بأن تصبح صحفية.

تكتشف "ليندا"، أنها غير سعيدة بالرغم من أنها تمتلك كل شيء بيت وأولاد ومهنة تحقق طموحها، وزوج محب، ويتغلب عليها الشعور بالاكتئاب الذي يهدد تحطيم حياتها وواقعها، خاصة مع ظهور حبيبها القديم الذي قضت معه أحلى سنواتها، هو الآن سياسي بارز، واكتسحت جرافات تلك الذكرى جميع أحاسيسها حتى أصبحت هاجسًا يحرك فيها عواطف كانت مدفونة، وتعود لتشعر بأشياء متناقضة بين حبها لزوجها وحبها لصديقها القديم "يعقوب"، والذي دخلت معه في علاقة غير شرعية تشعل شعورها بالذنب وتحولها إلى امرأة غير مستقرة نفسيًا وعاطفيًا.

"ليس الحب مجرد شعور، إنه فن بقدر ما هو إلهام، هو جد ومثابرة"، يحاول الأديب العالمي من خلال الكتاب أن يطرح أسئلة سرمدية ما هو الحب؟ ما هي السعادة؟ وأين يقع "الزنا" بين الاثنين؟ ووضع في روايته خطاً بين السعادة والتعاسة والبحث الأبدي عنها.

وبالرغم من حساسية القضية التي طرحها الكتاب المترجم للعربية، والذي قد يمثل صدمة لما يتعارض وبشدة مع العادات والتقاليد الشرقية بشكل عام، إلا إن عشاق "كويلو" ينتظرون نشر الكتاب بفارغ الصبر، بالرغم من تباين أراء قراء الكاتب الكبير حول العالم، فيراها البعض مبتذلة ولا تناسب تاريخه العريق من الكتابات والأعمال المبدعة والملهمة.

فالكتاب الذي يطرح أزمة وجودية يتخللها بعضًا من الوعظ الديني، وقضية أخلاقية، يعتبر نوعًا جديدًا من الكتابات يتجه إليه كويلو.

_________________


حسن بلم

تحميل رواية Adultery الزانية لباولو كويلهو نسخة أصلية ومترجمة pdf

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

صفحة 1 من اصل 1
نوسا البحر :: فوضى الحواس(منتديات ثقافيه) :: المكتبة الشاملة

حفظ البيانات | نسيت كلمة السر؟

هوانم نوسا | عفاريت نوسا البحر google+ | عفاريت نوسا | مجلة الصور | مجلة عفاريت