شعر سمر محفوض,ديوان سمر محفوض pdf

♪♫.. الادارة..♫♪
رسالة sms : سيرى ببطئ ياحياة
لكى أراك بكامل النقصان حولى
كم نسيتك فى خضمك
باحثا عنى وعنك
وكلما أدركت سرا منك
قلت بقسوة
مأجهلك!!!!
ذكر
عدد المساهمات : 10336
الاٍقامة : وراء الأفق حيث لاشئ سواى وحبيبتى
العمل : مهندس
نوسا البحر :
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
2013-10-23, 4:29 pm


ذاك هو الشك أبدا

سمر محفوض - سورية



بعد انقطاع .. حبلك السري

كل الحبال

كاذبة

لا تحلق مفردا صوب القصيدة

آن تتجه الي تتبرأ

من اللهفة

ومنك

***

أنا والفصول و أقنعة

على هدوء التأمل

ازرعها بوحوشنا الطيبة

لأحرس أحلامها من كوابيس عابرة

وتنتهز هي دمعي

انه اقتران النداء الملوع بالرنين

مديد كنزف , مقتضب كولادة

أوقف جنونك الآن أو اقبل قرابيني الملغومة بالأمل

***

ثمة ما يستهدفني و يستدرج شغفي

إلى انشغالك.

بمسافة تركت عريها لشقاء

من حرير الهتاف

هو استثناء يوازي عجزي عن

ادعاء الانتظار ريثما ارتدي ملامحي

أيها

المستحيل الممكن

ابتكر صحرائك بصبر

وارسخ داخلي كعطش

***

ولأن

صوتي يصادق

اللامحدود من الصدى

قد اضحك عاليا

لأزحزح الشرانق عن

شاهدات الندى

أو أجدل إكليل يقينها

بشوقي الطويل

حتى النسيان

***

لا شيء ..

فقط شخير الحواس

وجسدك ذئب نابت من حلم يذبل

على شمع الارتواء

فتحرم

بكارة المعنى وشهقة الغناء

وكل ما لا أستطيعه

بساحة البال

***

ولأن

ذاكرتي مجروحة

وكل ما لدي نياشين ملح

فوق جروحي

وانبثاق العشب من زرقته قميص ناي

ضحكتين وتلاوة أولى للمشمش البلدي

تدير طوفانه القلب

في لحظتين من ندى وحنين

ليفرد صرة البحر فتشبهه

الينابيع السرابية

***

قبل الخروج للنهار

لابد أن

أقصف أحلامي

بشائعة بائتة ..

السعادة

التعاسة

كلاهما ينتهي بتاء التأنيث

لا حاجة لي بي

***

ولأنك:

تريد اجتياحا بحجم قامتي

وغواية الحزن الرفيع

حاولت أن

أرتدي الدندنة لأجمع

عقيق الشذا

***

.. آن لي أن .. أخجل

من هذا الجسد الذي يحد بقبلة

ووعوده المؤجلة

آن لك أن تؤمن

بأن العاشقة

تحمل قلبا سرياً

ما معنى أن تقف فارغا

من كل شيء

***

واقفا على ضحكة

جالسا على قلق

لا فرق أنه

ابتهال يستقصي ليللكة

تسرح ايل اللثغة الأولى

من الصدر

لكسوف المفردات

في انهيارات مهيأة

لقيامتنا المتأكلة

***

أطلق رصاصتك على الذاكرة

ثم نم على حذر

رجل يشبهك بالبال

نهض على مواتنا من كاهل الوقت

خرج بروحه وتهتك الضماد

ليتنفس بعض حزن

وقليلا من النساء

وعاد بدون رئتيه

_________________


حسن بلم

شعر سمر محفوض,ديوان سمر محفوض pdf

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

صفحة 1 من اصل 1
نوسا البحر :: فوضى الحواس(منتديات ثقافيه) :: مرتفعات أو سوناتا الكلام

حفظ البيانات | نسيت كلمة السر؟

عفاريت نوسا البحر google+ | عفاريت نوسا | مجلة الصور | مجلة عفاريت